X إغلاق
X إغلاق
بريد عاجل | واتس اب للموقع | اتصل بنا | راديو 18/10/2018 |    (توقيت القدس)

نجاح المدارس المهنية في استونيا.. بقلم: المربي سليمان ابو عوض

حديث الجنوب - موقع جنوب
   زاوية للآراء الحرة   

نجاح المدارس المهنيه في دوله استونيا الصغيره حولها لامبراطوريه واكسبها شهره في اوروبا!

كيف تحول جهاز التربيه والتعليم المهني  واصبح ذا شهره عالميه في دوله استونيا التي عدد سكانها ١٣٠٠،٠٠٠  ؟

الطالب عندما يصل الى سن السادس عشر (١٦) يختار ان يتقدم الى اربع مواضيع في التوجيهي او يختار ان يستمر بالفرع الادبي مع المهن المتعدده حوالي ٨٠ مجال في القائمه ، منها اقامه مخابز وتصميم الكعك ، الموسيقى وتطوير الصوت ، اداره فندق يحتوي على عشرين غرفه ، فني في تصميم الحلاقه والشعر، فيفتح مكان حلاقه بسعر شعبي يتدربوا فيه ، ففي استونيا ٤٠٪؜ من طلاب الثانوي( التوجيهي )  يختاروا تعليم المهنه التي يرغبونها .

وللمقارنه عندنا في البلاد ٢٪؜  من الطلبه يتوجهون للفرع الصناعي ويتوجهون الى هذا الفرع لان تحصيلهم العلمي متدن ولا يسطيعون ان يحصلوا على شهاه بجروت ( توجيهي ). اما الطالب في استونيا فيتوجه للفرع الذي يحبه ويتفوق فيه ويكون عند اغلبيتهم ابداع فيحققوا حلما وتميز ويتخصص في نهايه الامر في مهنه يحبها فيلقى الدعم التعليمي من جهاز تعليم مبني لتحقيق هذه الاهداف التربويه العلميه والماديه (تمويل لاقامه مشروع)   وان يحقق حلما  حتى يتخصص في مهنته بواسطه فتح مصنع او فندق او مخبز وغيره ويدار بشكل فعلي عن طريق الطلبه.

لكل من يهمه امر التعليم:
زملائي الكرام،
على اثر نقاش في موضوع التعليم في دوله استونيا مع بعض الزملاء البارحه،  احب ان اوضح بعض الامور  دوله استونيا صغيره اخذت استقلالها من روسيا في سنه ١٩٩١ اخذت الصداره في السنين الاخيره من دوله فينلندا التي كانت مرتبه اولى ومتفوقه سابقا تركيبه العائله والمجتمع يختلف عن الشرق الوسط ففيها العائله صغيره مركبه من ولد او ولدان على الاكثر.

التعليم المهني قسم لا يتجزأ من جهاز التربيه والتعليم، وزاره التعليم تاخذ في الحسبان حاجيات الدوله والفرد وطلب الايدي العامله في المصانع والاقتصاد من اجل توفير عمل لكل فرد من اجل العيش بكرامه، تكاليف التعليم في الافرع المهنيه اكثر بكثير من تكاليف التعليم في الفرع الادبي او النظري، ووزاره التربيه والتعليم في استونيا تدخر كل مقدراتها من اجل التميز، فتسعى  في خلق جو دراسي يتعلم فيه ٢٤طالب في الصف، جو دراسي يوجه ويحث الطلاب على ان يستغل اعلى قدراته من اجل التميز والابداع وحريه الرأي ، يتخلل ذلك فرصه للطعام ٤٠ دقيقه، كذالك فيه وقت للراحه والترفيه للنفس في خلال اليوم الدراسي.  التعليم يكون في جو دينامي متحرك فقد يكون في داخل الصف واحيانا في غرفه الاكل او الساحه او الجلوس على الارض. جهاز التربيه والتعليم يوفر كل الظروف من الكتب وادوات الدراسه والسفر في وسائل النقل وحتى سيارات الاجره (تاكسي ) الكل مجانا للطلاب في التعليم الرسمي وكذالك في التعليم الا منهجي لاكساب المواهب والمهارات بعد الدوام .

الطالب يتقدم الى اربع امتحانات توجيهي (بجروت )،  ثلاث امتحانات مطالب فيها من وزاره التربيه والتعليم وهي : اللغه، الانجليزي والرياضيات والموضوع الرابع يختاره الطالب.ويصل معدل نسبه التعليم في الفروع المهنيه في دول اتحاد اوروبا تصل معدل حتى   ٦٥٪؜ من الطلاب وعلى سبيل المثال في بريطانيا يصل الي ٧٢ ٪؜ والمانيا ٦٠٪؜ وهولندا .٦٩٪؜ والنرويج ٥٥.٥٪؜ ، وفنلندا الى ٣٨.٥٪؜ واستونيا الى ٣١.٥٪


بقلم المربي سليمان ابو عوض تل السبع

أضف تعليق

التعليقات

2.
ايوه ابو عمر هاظ مقال زين. مش نص الناس اللي بيكتب عشان يشوفوا ان الولد كاتب ، يسلم لسانك ، ميل علي اشرب لك براد حليب ناقه.
راع الناقه - 02/06/2018
1.
يسلم قلمك استاذ سليمان
محمد ابو عجاج - 01/06/2018