X إغلاق
X إغلاق
بريد عاجل | واتس اب للموقع | اتصل بنا | راديو 13/12/2018 |    (توقيت القدس)

في هذه الايام يحتار الكاتب ماذا يكتب.. بقلم علي ابو ربيعة

حديث الجنوب - موقع جنوب
   زاوية للآراء الاحرة   

الاحداث تتسارع بل وتتصارع بشكل كبير واختلط الحابل بالنابل واصبح الوقت في عجاله من امره فالسنه تمر مثل الشهر والشهر مثل الاسبوع والاسبوع كاليوم
وكل منا يرجع في نهايه اليوم لمنزله وهو يحمل ما تبقي من عمل لم ينجزه بعد 
وهكذا كل يوم يعود بحمل اضافي حتى يثقل كاهله وكان السماء تتلبد بالغيوم وعندها تتلاطم بعضها البعض وترعد وتبرق وتعلو المال الى السماء لتختلط بهذه الحاله الهائجه المائجه وحياتنا مثل هذه الحاله الجويه غير المستقره ولكن لنبتعد قليلا عن هذه الهموم ونركز على ظاهره اجتماعيه تقلق كل المجتمع وهي رفع الاسعار في هذا الشهر المبارك ومطالبه البعض ب " التسوق في بلدي" فكيف يا اخي اتسوق في بلدي وتاجر بلدي يستغلني ويرفع الاسعار اكثر بكثير من البلدان الاخرى
كيف التسوق في بلدي وانا ارى كيف يتم خفض الاسعار في اعياد اليهود وفي اعيادي يقوم تاجر بلدي  برفع الاسعار
اذا اردت التسوق في بلدي عليك احترام عقليه المشترين لان انتقام المشتري تكون صعبه وقد لا يعود اطلاقا لمحلك التجاري 
وعليك يا تاجر بتقوى الله في شهر رمضان بل وكل اشهر السنه لان الناس المحتاجه كثيرون جدا  
علي ابو ربيعه

أضف تعليق

التعليقات

3.
بطلو يعرفو الحلال مالحرام تجار استغلاليه
بدوي - 02/06/2018
2.
احسنت ابو بهاء
ابو ربيعه - 02/06/2018
1.
والله احسنت وصف حالة مجتمعنا العربي والبدوي خاصة في هذه الايام! فتجارنا لا يعلمون ان اداء الامانة مفتاح الرزق! جمع الحلال على الحرام ليكثره .. دخل الحرام على الحلال فبعثره. الله يصلح حال الامة
الظلام - 02/06/2018