X إغلاق
X إغلاق
بريد عاجل | واتس اب للموقع | اتصل بنا | راديو 19/01/2021 |    (توقيت القدس)

مقطع الفيديو الذي مات فيه الشيخ طلحة المصري وهو يأم في الناس

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعى المختلفة فيديو وصلت نسب مشاهدته إلى آلاف المشاهدات، بل إلى ملايين، عن شيخ يتوفى أثناء إمامة المصلين بصلاة الفجر.


الفيديو الذى جاء عنوانه " وفاة الشيخ طلحة المصري وهو يصلى صلاة الفجر ويؤم بالمصلين أواخر سورة الزمر إلى ان وصل وسيق الذين اتقوا ربهم الى الجنة زمرا فركع فمات، حسن الخاتمة تخيلو هيبعث ع ما مات عليه، اللهم ارزقنا حسن الخاتمة"، حقق عشرات التفاعل بعد المشاهدة من تعليقات وغير ذلك من جانب من يشاهدونه ويعتقدون أنه حقيقى بالفعل.

ولكن بالبحث وجد أن الفيديو غير حقيقى وهو مجرد مشهد تمثيلى، حيث إن الفيديو اقتطع لتكون بدايته هى بداية تلاوة الإمام للآية الكريمة، ثم تلاها مشهد السقوط على الأرض والوفاة كما ادعى الفيديو.

لكن بالرجوع إلى الفيديو الحقيقى سنجد أنه مصور منذ البداية وتوجد ثلاث كاميرات تتابع حركة الشيخ وحده قبل أن تبدأ الصلاة حيث يؤذن للأذان، ثم يقرأ قرآن قبل الأذان ثم يؤم المصلين حيث أن الفيديو الكامل يذكر منذ بدايته أن هذا المشهد "تمثيلى" ليس إلا.

كما أن المصلين لم يخرج أحدهم من الصلاة لكى يسعف الإمام، ولم يندهش أحداً لوفاته في البداية، وهذا الجزء وإن كان "تمثيلياً" فهو "فالصو"، حيث يجوز للمصلين أو لأحدهم الخروج من الصلاة لإنقاذ شخص مرض ويكاد أن يموت أثناء الصلاة.

 
اضغط هنا - شاهد - كافة الاخبار من النقب

أضف تعليق

التعليقات