X إغلاق
X إغلاق
بريد عاجل | واتس اب للموقع | اتصل بنا | راديو 13/05/2021 |    (توقيت بئر السبع)

عارضة أزياء مسلمة تعتزل لأنها “قدمت الدنيا على الدين”

قالت صحيفة “ديلي تلغراف”، إن عارضة الأزياء المسلمة حليمة عادن، اعتزلت عالم الأزياء، بعدما عبرت في سلسلة من المنشورات على “إنستغرام”، عن ندمها لملاحقة “الدنيا على حساب الدين”.

وعادن هي عارضة أزياء مسلمة محجبة، ظهرت في أزياء لماكس مارا، وعلى غلاف مجلة “فوغ” البريطانية. في أيار/ مايو 2018، مع مجموعة من عارضات الأزياء اللواتي غيرن وجه عالم الأزياء.

وعبرت في هذه المنشورات عن ندمها لتنازلها عن دينها من أجل متابعة عملها في مجال الأزياء.



وولدت عادن بمخيم للاجئين الصوماليين في كينيا، وعاشت مع عائلتها وهي صغيرة، وانتقلوا إلى الولايات المتحدة.



وعادة ما تقدم على أنها صورة عن التنوع والحشمة في الملبس داخل صناعة الأزياء. وقالت: “يحب عالم الأزياء استخدام البشر وتجاهلهم كأنهم أشياء يمكن التخلص منها، وقبل أن أصل إلى هذه المرحلة فقد فتح الله عيني”.

وأعلنت أنها لن تقوم باستعراض الأزياء مرة أخرى، لأنه عمل لم “يوافق أبدا روحها”. ولن تسافر إلى عروض مجموعات أزياء جديدة في باريس ولندن وميلان ونيويورك، حيث “تأتي كل الطاقة السيئة من هناك”.

وقالت: “ربما اتصلوا بي غدا، ولن أتنازل عن حجابي مرة ثانية، حتى لو دفعوا لي 10 ملايين دولار”.

أضف تعليق

التعليقات