X إغلاق
X إغلاق
بريد عاجل | واتس اب للموقع | اتصل بنا | راديو 08/03/2021 |    (توقيت بئر السبع)

الشهيد يعقوب أبو القيعان ومقتله ظلماً


(يوم الأربعاء الاسود)  
"الشهيد يعقوب ابو القيعان"
لن ننسى ولن نغفل عن المطالبة بحق البراءة والاعتراف بأنه قُتِلَ ظُلم بدمٍ بارد ولم يقدم قاتليه وأعوانهم للمحاسبة والمحاكمة.

هذه الذكرى ستبقى ذكراك خالدة في قلوبنا وأذهاننا، قتلَ ظلماً وقهراً واستمر ذلك بعد مماته.
"كان واضحاً لنا من اللحظة الأولى ظلم المؤسسات التي أجمعت على كذب الشرطة وقائدها العام روني الشيخ والوزير آنذاك غلعاد إردان وأن الشهيد يعقوب قتل بدم بارد وراح ضحية العنصرية والحقد الأعمى على كل ما هو عربي ".

"لا بدَّ، وبعد هذه السنين والمعلومات حول الكارثة التي باتت واضحة للداني والقاضي، بالرغم من الكشف عن حقائق مقتله عدم فتح ملف تحقيق قضائي مستقل لكشف كافة ملابسات إستشهادة فهذا يعد جريمة أخرى بحقه، ونحن على ثقة بأن نتائج التحقيق ستكون البراءة وكشف زيف وكذب قاتليه".

"يجب محاسبة القتلة والمجرمين، هذه جريمة مكتملة الأركان ولا تسقط بالتقادم ".

 حسبنا الله ونعم الوكيل، اسأل الله أن يحشره مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقًا.

18/01 الذكرى الرابعة لمقتل يعقوب أبو القيعان.
 
 
اضغط هنا لمشاهدة كافة الاخبار من النقب

أضف تعليق

التعليقات